فيتوريا مدرب منتخب مصر عن الرحيل لا يجب اتخاذ قرارات متعجلة

فيتوريا

بعد الخروج المفاجئ لمنتخب مصر من دور الـ16 في كأس الأمم الإفريقية أصبح مستقبل المدير الفني للفراعنة روي فيتوريا موضوع يثير الكثير من التساؤلات والتكهنات رغم ذلك يبدو أن المدرب البرتغالي رفض حتى الآن الكشف عن مستقبله الفني مع المنتخب يلا شوت.

خسارة مصر أمام الكونغو الديمقراطية في ركلات الترجيح بنتيجة 8-7 كانت صدمة للجماهير والفريق على حد سواء الخروج المبكر من البطولة كان له تأثير كبير على طموحات المصريين في الفوز بلقب البطولة القارية وبمجرد انتهاء المباراة أصبحت التكهنات حول مستقبل فيتوريا محل اهتمام وتساؤلات الجماهير ووسائل الإعلام.

فيتوريا الذي تولى المهمة كمدير فني للمنتخب المصري في وقتٍ قريب يجد نفسه تحت ضغط كبير بعد الأداء غير المقنع للفريق في البطولة تعثر المنتخب في بعض المباريات وخاصة خسارته في مواجهة الكونغو الديمقراطية دفعت البعض إلى الشك في قدرة فيتوريا على قيادة المنتخب نحو التحسن وتحقيق النجاحات.

مع تراجع النتائج وضعف الأداء يبدو أن السؤال حول ما إذا كان فيتوريا سيظل في منصبه كمدير فني للمنتخب المصري أم لا يظل قائم وفي الوقت الحالي، يمتنع المدرب البرتغالي عن الإدلاء بتصريحات رسمية تكشف عن موقفه من الاستمرار في المهمة.

بانتظار الإعلان الرسمي حول مستقبل فيتوريا يظل الجمهور المصري في حالة من التوتر والترقب متطلع إلى ما سيحمله المستقبل لمنتخبهم الوطني في الظروف الراهنة yalla shoot.
روي فيتوريا هذا ليست توقيت القرارات المتسرعة

في مؤتمر صحفي عقب خروج منتخب مصر من بطولة كأس الأمم الإفريقية أعرب المدير الفني روي فيتوريا عن ترك القرار بشأن مستقبله مع المنتخب للوقت الحالي مشيرا إلى أنه ليس الوقت المناسب لاتخاذ قرارات متسرعة مؤكدًا أنه سيتعين على الجميع التفكير جيدًا قبل اتخاذ أي قرار.

فيتوريا ألمح إلى أن الهزيمة أمام الكونغو الديمقراطية جاءت بسبب سوء الحظ، مؤكدا أن الفريق كان في حالة جيدة وأداء اللاعبين كان ممتاز قال إن هذا هو طابع كرة القدم حيث تجتمع اللحظات السعيدة والحزينة.

وأكد المدرب أن المنتخب المصري كان قد تمثل بجدية لخوض بطولة كأس الأمم الإفريقية ولكن في بعض الأحيان يكون الجهد الكبير غير كافٍ لتحقيق النتائج المتوقعة وفي هذا السياق شدد فيتوريا على أهمية النظر إلى الأهداف المستقبلية للمنتخب وضرورة وضع الخطط اللازمة لتحسين الأداء في المستقبل.

وفيما يتعلق بتصريحات حول خسارة مركز مصر كأكثر منتخب توج بكأس الأمم الإفريقية أكد فيتوريا أن ذلك لا يمكن أن يحدث مشير إلى أن تاريخ مصر يثبت أنها منتخب كبير ولكنه أشار إلى أن هناك تغييرات كثيرة قد حدثت ومن ثم يجب وضع القواعد لتحقيق التحسين في المستقبل.
وائل جمعة فيتوريا هو المسؤول الأول عن إقصاء منتخب مصر

أكد وائل جمعة، اللاعب السابق في منتخب مصر والنادي الأهلي أن المدير الفني للمنتخب الوطني روي فيتوريا يعد السبب الرئيسي وراء الخروج المبكر لفريق مصر من بطولة كأس الأمم الإفريقية.

وفي تصريحات تلفزيونية، قال جمعة قبل انطلاق بطولة أمم إفريقيا كنا نتوقع أن يكون منتخب مصر من بين المرشحين للفوز حيث يمتلك لاعبين مميزين في كل مركز بمتوسط أعمار جيد.

وأضاف جمعة فيتوريا يتحمل المسؤولية الكاملة عن خروج مصر من البطولة حيث أظهر توجيهًا سيئًا للفريق ولم يظهر أي إبداع في التعامل مع المباريات.

وتابع قائلاً كان بإمكاننا تحقيق أداء أفضل وكان من المتوقع على الأقل الوصول إلى نصف النهائي خاصةً وأن مسارنا كان أسهل من المنافسين سواء في مواجهة الكونغو الديمقراطية أو المرحلة القادمة مع غينيا.



وختم جمعة تصريحاته بالقول قمنا بتعاقد مع مدرب ليتعلم كيف يتعامل مع تحديات أمم إفريقيا ولكن بعد هذا الأداء الهزيل يجب أن يتحمل الجميع المسؤولية ويخضعوا للمحاسبة والتقييم.